من هو الشهيد المصور العالمي نبيل القعيطي - تعرف عليه

من هو الشهيد المصور العالمي نبيل القعيطي - تعرف عليه

نبيل حسن عمر صالح القعيطي
– من مواليد 1986م مديرية دار سعد – عدن
– متزوج وأب لثلاثة أطفال ساره(5) ريتاج (4) زايد عامين.
– يعمل في الإعلام منذ 12 عاماً

– بدأ نشاطه الإعلامي مصوراً في صفوف الحراك الجنوبي السلمي بعد أشهر من انطلاقة حركة الاحتجاجات الجنوبية في يوليو 2007.

– أول وسائل إعلامية تنشر للقعيطي كانت صحيفة الأيام، وقناة عدن لايف في 2008.

– غطى القعيطي جميع فعاليات الحراك الجنوبي السلمي منذ الانطلاقة منتصف 2007 وحتى حرب مارس 2015 وكان يوزع تغطياته لمعظم وسائل الإعلام المحلية والدولية بدون مقابل مادي وبهدف نقل إيصال القضية الجنوبية للرأي العام .

– خلال سنوات الحراك الجنوبي السلمي وثق القعيطي جميع الفعاليات والاعتصامات والمسيرات في عدن والمحافظات الجنوبية المجاورة وكان يقوم بنشر الاخبار في مواقع وصحف محلية جنوبية وغيرها كما وثق جميع الانتهاكات والمجازر والاعتداءات خلال 8 سنوات من النضال الجنوبي السلمي .

– بدأ القعيطي ينشط على شبكات التواصل الاجتماعي فيسبوك ويوتيوب وغيرها في العام 2010 وكان عمله يتناول الأحداث والقضايا بشكل عام إجتماعية سياسية عسكرية اقتصادية وغيرها.

– في السنوات الأخيرة نشط الإعلامي القعيطي بشكل مكثف في شبكات التواصل الإجتماعي يوتيوب فيس بوك اضافة إلى المواقع والصحف المحلية.

– عمل مصور فيديو لدى قناة سكاي نيوز عربية بداية مارس 2015 كما عمل لدى قناة العربية والحدث.

– عمل مصور فيديو متعاقد للوكالة الفرنسية فرانس برس منذ مطلع 2015م واستمر في عمله لمدة 5 أعوام حتى تاريخ اغتياله 2 يونيو 2020 .

– وثق القعيطي جرائم حرب مارس 2015 التي شنتها ميليشيا الحوثيين وصالح على عدن والجنوب.

– وثق مأساة النزوح والمجاعة في الضالع ولحج والحديدة وأبين ومارب وتعز وغيرها.

– وثق جميع جرائم الجماعات الإرهابية في عدن ما بعد التحرير.

– كان للمصور الشهيد نبيل القعيطي دوره الكبير في تغطية الحرب على الجنوب منذ 2015 وحتى تاريخ استشهاده 2 يونيو 2020.

– وثق الشهيد القعيطي الدمار الذي لحق بعدن وسير المعارك وتحرير المحافظات الجنوبية.

– رافق الشهيد المقاومة الجنوبية خطوة بخطوة في معارك تحرير عدن ولحج وأبين، كان عدسة الحرب وموثقها عسكرياً وإنسانياً.

– كان القعيطي من أكبر المصورين الحربين الذين وثقوا الحرب الأخيرة في أبين خلال 2020 وكان صوت القوات الجنوبية.

– كان القعيطي وحده يمثل جبهة إعلامية جنوبية استطاع أن يهزم قنوات الاخوان وشبكة الجزيرة الإعلامية قنوات ومواقع ومنصات رقمية استطاع تعريه وفضح وكشف زيف إعلام الجزيرة والإخوان .

– كان القعيطي صوت النازحين والكادحين والمعذبين وذوي الحالات الإنسانية افرح الكثير وأنقذ أرواح العشرات وساعد الآلاف من خلال كاميرته التي كانت صوت الجميع إنسانياً وكانت صوره ومقاطع الفيديو مسموعة وتصل إلى أبعد الحدود بشهادة الجميع.

– كرم من قبل مؤسسة المراسل ضمن أفضل عشرة إعلاميين غطو الحرب 2015
– كرم من قبل نادي عدن للإعلام 2016
– كرم من قبل محافظ عدن عيدروس الزبيدي 2016
– كرم من قبل الصليب الأحمر الدولي 2016
– كرم من قبل الهلال الأحمر اليمني 2016
– كرم من قبل الهلال الأحمر الإماراتي 2017
– كرم من قبل الوكالة الفرنسية بمناسبة تأهله إلى المرحلة النهائية لجائزة روري بيك العالمية لعام 2015
– كرم من قبل الوكالة الفرنسية بجائزة عينية نتيجة ترشح فيلم معركة عدن إلى المرحلة النهائية لجائزة روري بيك لأفضل مصورين الفيديو في العالم 2016.